أخبار الإنترنت
recent

تقنيات إذاعية عامة



تقنيات إذاعية عامة

عند تحرير النصوص الإذاعية يجب على الصحفي الإذاعي أن
يراعي جملة من التقنيات المهمة نعرض لها فيما يلي : يجب على الصحفي الإذاعي أن يختار الكلمات البسيطة
والواضحة لكي تيسر له النطق السليم أثناء عملية الإلقاء ولكي يستطيع المستمع في نفس الوقت أن يفهم مضمون الحديث .أثناء التركيب يجب استعمال الجمل القصيرة وتفادي الطويلة إلا إذا اقتضاها المقام . وإن اقتضى المقام الجمل الطويلة ، يجب عدم استعمالها بكثرة وذلك تفاديا للارتباك أثناء الإلقاء وتفاديا أيضا لاستيفاء النفس قبل إتمام المعنى .

يجب الابتعاد كل ما أمكن
عن استعمال الجمل الاعتراضية لكي لا يقع خلط لدى المستمع بين المعنى الأصلي
والمعنى الفرعي الذي ورد في الجملة الإذاعية الاعتراضية .

عندما يتعلق الأمر بنشرة الأخبار
يجب أن تكون جمل عناوينها اسمية ، مثلا "السيد
الوزير الأول يترأس اجتماعا حكوميا".

يفضل استعمال صيغة
المضارع في العناوين بدلا من صيغة الماضي كلما كان ذلك ممكنا ، والسبب في ذلك
احترام معيار جدة الخبر أي آنيته وفوريته .

إذا وقع الحدث مثلا
بالأمس نضع الأفعال مضارعة في العنوان وماضية في بداية التقرير .

يجب ذكر الوظائف التي
يشغلها المستجوبون ويستحسن أن تكون هذه الوظائف متعددة ومتنوعة إذا كان المقام
يسمح بذلك

التعارض والاختلاف
والتناقض في الآراء ووجهات النظر والمواقف عناصر تشد انتباه المستمع .
يجب على الصحفي الإذاعي
أن يكتب الأسماء الأجنبية سواء كانت أسماء أشخاص أو مدن بالحروف اللاتينية وذلك
حفاظا على النطق الصحيح أثناء البث .

عند ورود أرقام أو أعداد
فالمؤكد أن المستمع لن يستوعبها بدقة ، لذلك يفضل استعمال الصيغ التالية : حوالي –
زهاء – ما يقارب – ما يعادل ... ثم نذكر العدد

hommane

hommane

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.